اخبار

الأحد، 14 سبتمبر، 2008

رجعت لك يا مهند


كل سنة وحضراتكم جميعا بخير
عدنا أخيرا ..بعد العودة من الفراخ والطبيخ والصوانى ولسان العصفور اللذيذ اللى كانوا فى بيتنا فى المنصورة إلى الوجبات الجاهزة والأكل المكرر بتاع المطاعم اللى ربنا ابتلانى بيهم فى القاهرة.
أنا بصراحة باحاول اهرب من موضوع أكل المطاعم ده وبدأت لأول مرة اقبل بقى عزومات على الفطار.. بس طبعا بطريقة شيك عشان البرستيج.. يعنى مثلا واحد يقول لى: ماتيجى تفطر معايا بكرة ياعم.. أرد عليه بألاطة: لا ياراجل .. مش معنى انى عايش لوحدى ومش عارف هاكل إيه بكرة انك تكلف نفسك .. الموضوع بسيط..طبعا الزبون يتكسف فيرد ويقول: ياعم تعالى دا انت تنورنا.. أرد عليه : ياعم عادى ..هوه أنا أول واحد يبقى مش لاقى ياكل فى مصر..أكيد ربنا هيفرجها..وطبعا بعد مباحثات ومحايلات من ناحيته. .بآجى على نفسى واقبل العزومة بس المهم انى اروح بكرامتى وبرستيجى!!
المهم قبل ما نتكلم رمضان كريم علينا جميعا وإن شاء الله بعد كده هتبقى فيه موضوعات جديدة دايما فى المدونة بعد فترة الغياب والكتاب ومش هنغيب عن بعض تانى..وربنا يرحم أهالى الدويقة وكل متضررى الحكومة فى كل زمان وكل كارثة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بفضل الله الكتاب (مبسوطة يامصر؟) دلوقتى فى كل مكتبات وسط البلد زى مكتبة البلد وغيرها وفى كل منافذ دار الشروق..وقريبا إن شاء الله صدور الطبعة الثانية بفضل الله.. وإن شاء لله مراكز التوزيع فى المحافظات قريبا برضه.. وشكر واجب لدار مزيد (محمد كمال حسن ومصطفى الحسينى) على الجهد والمتابعة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
فيه موضوع بقى عايز اتكلم فيه يعنى عشان بس أفش الغل اللى كابس على مراوحى.
دلوقتى فيه مسلسل تركى اسمه نور..أنا عارف ان الموضوع قديم بس أنا مرضيتش اتكلم عليه أول ما طلع عشان متبقاش هوجة.. أنا أولا مكنتش اعرف المسلسل ده ولا اعرف حاجة عنه.. كل اللى اعرفه ان وانا ماشى فى الشارع كانت البنات بتقعد تشاور عليا وتقول : مهند أهوه .. مهند أهوه..وهاتك بقى يا صويط على زغاريط .. وطبعا مش عايز اقول لكم لما بادخل المترو إيه اللى بيحصل..تقف البنات تهتف : مهند دخل المترو .. محروس مسك المقص !!
وانا باتفرج مرة صدفة على الدش شفت لقطة من المسلسل..هتسألونى عرفت منين ان هوه ده المسلسل؟؟ سؤال نبيه.. من البطل طبعا .. شفت واحد شبهى بالظبط.. فولة واتقسمت نصين..اللى شافونى قبل كده أكيد ملاحظين الشبه !!
شفت بقى الواد ده قاعد على منصة هوه ومزتين .. وهاتك ياكلام من المدبلج الرخم ده اللى مفيهوش جملة مفيدة أساسا من نوعية:
- إذن لماذا سوف يكون إذا لم يستطع هذا ولم يكن ومازالوا هناك؟
يرد عليها بغضب
- ربما كانت ستظل لعل بينما مازال مابرح ماانفك
وتهمس لهما الأخت الثالثة بهدوء:
- ينبغى أن يكون ذلك أو لا ينبغى فتلك من هذه أو هذان سيان !!
إيه الدبلجة الرخمة دى؟؟ مفيش أحسن من الكلام الشعبى بتاع المسلسلات بتاعتنا.. قصص زى الفل وكلام زى الورد.. البت حبت الواد واتجوزها عرفى من ورا أهلها ولما حصلت الفحشاء أبوها عرف راح لطشها قلمين والواد اعترف بغلطته واتجوزها رسمى.. بس خلاص.. خلص المسلسل..من غير لا دبلجة ولا شقلبة.
وبعدين أنا ممكن اقتنع ان واحدة تعجب بمسلسل وتتابعه.. إنما الواحدة دى تتطلق أو تشتم جوزها عشان هوه مش زى اسم النبى حارسه وصاينه مهند؟؟ ليه ان شاء الله؟؟ مهند ده إشعال ذاتى يعنى وجوزها بعين واحدة؟؟ إيه الشلل ده؟؟
وبعدين بيقول لك واحدة اتطلقت من جوزها عشان طلبت منه يجيب لها ورد كل يوم الصبح زى مهند..أيوة يعنى الراجل يروح يقف فى طابور العيش وللا ف طابور الورد؟؟ الست دى هتفطر فول وللا هتفطر ياسمين؟؟ هتتنيل على عين أهلها وتعمل لعيالها ساندويتشات للمدرسة وللا هتلف الساندويتشات فى لفتين تيوليب عطر فرنسى الإيحاء؟؟
محدش يقول ان ردود الأفعال دى مش بتاعة الناس الغلابة وانها من ناس أغنيا.. أنا باقول بقى إن ولا الأغنيا المفروض يعملوا كده.. يعنى مثلا نفترض ان نجيب ساويرس مراته زعلت منه عشان مجبش ليها ورد كل يوم الصبح.. أقطع دراعى إن ما قطع عنها خط المحمول..ده ممكن يلغى من السوق كروت الشحن ام عشرة جنيه باعتبار انها بتشحن كروت بعشرة يعنى !! هيه الناس دى فاضية؟؟
وللا مثلا طويل العمر يطول عمره ويزهزه عصره ويكتر حديده ويحفظه على مين بينافسه الامبراطور أحمد عز .. هل ممكن الست شاهيناز ربنا يكرمها تطلب منه بوكيه ورد كل يوم الصبح؟؟ مش ممكن طبعا..عشان هوه مش فاضى وبعدين هوه محتاج الورد عشان يوزعه على مقابرنا بعد ما الشعب كله يموت واحد واحد إن شا ءالله على إيده وإيد اصحابه.
طب مادام لا الأغنيا ولا الفقرا بيعملوا كده .. أمال مين بقى الستات الهبلة دى؟؟
والحاجة اللى تخنق بقى لما يجيب لك شوية لقطات من قصور وبيوت نضيفة وتبقى كل المشكلة ان البطل جرح إحساس ضافر الصباع الخنصر بتاع رجل البطلة اليمين.. طيب ما تجيبوا لنا العيشة الفخفخينا دى واحنا هنعمل أحلى شغل..يعنى هوه الراجل المصرى واخدها كيف إنه يطلع روح مراته مثلا؟؟ مزاجه بيتعدل لما يلطشها قلمين؟؟ لأ طبعا.. ماهو من خنقته طول النهار..ووقفته فى طابور العيش الصبح وطابور الجمعية الضهر وطابور المواصلات العصر عشان تشريفة سيادة الباشا بتقفل ميدان التحرير وكوبرى أكتوبر وطابور القهوة بالليل عشان القهوة بقت بالحجز دلوقتى.. وعايزينه بعد كده يجيب لها بوكيه ورد كل يوم؟؟
أنا موافق ان برضه الرحمة والود والمحبة لازم تكون موجودة بس مش لدرجة الكلام الفاضى ده..هاتولنا حاجة نعرف نطبقها يعنى.. عاملين زى إعلان (وقفة موزمبيقية) اللى مغرق مصر.. يجيبوا بيت معفن وعيال كتير شحاتين مش لاقيين ياكلوا ويقولوا: نفكر كلنا نشبع كلنا.. ويجيبوا صورة لقصر كبير وترابيزة مليانة أكل فراخ ولحمة وبرضه نفكر كلنا نشبع كلنا.. يعنى هيه المشكلة فى العيلين الزيادة يعنى..يعنى هوه الراجل الملياردير صاحب القصر هتفرق معاه لو مراته طلعت أرنبة وجابت له خمسة وستين عيل؟؟ والراجل الشحات اللى مش لاقى ياكل هتفرق معاه لو مراته ماتت أساسا؟؟ هيفضل ده ملياردير وده شحات..يعنى بطلوا تشتغلونا بقى..وبعدين المدارس اللى بيجيبوها فى الإعلانات دى مش بتاعتنا يعنى.. إعلان البت الصغيرة اللى بتيجى بترسم والأستاذة بتبتسم فى وشها وتشجعها.. مكنش مقرر علينا حضرتك..إحنا عمرنا مارسمنا أصلا غير أول كل سنة يقولولنا ارسموا حرب أكتوبر .. نفضل نرسم مسدسات وواحد شايل العلم..فضلت بحمد الله خمس سنين ارسم نفس الراجل وهو شايل العلم على الجبهة لما طلعت روحه وكان هيقلب يهودى .. وكمان كنت بارسم الجيشين اللى بيحاربوا بعض عليهم علم مصر.. يعنى مثلا عبد الناصر بيحارب السادات.. حاجة زى كده!!
نرجع للمسلسل.. وبعدين بجد المسلسل رخم يعنى بغض النظر عن البطل والمزز اللى معاه..مش هاتكلم عن السفالة اللى الناس بتقول ان المسلسل مليان بيها عشان أنا مشفتش بصراحة لانى مش متابع إلا الحتة اللى شفتها.. إنما فعلا رخم..عامل كده زى برنامج هذا المساء بتاع الشاب المتجدد سمير صبرى.. تحس انه بيلزق كده والواحد لازم يغسل إيده بعد ما يتفرج.
وبعدين هوه الحب ان الواحد يجيب لحبيبته ورد كل يوم وللا يقعد يبص فى عنيها طول النهار باعتبار انه بيسرح شعره فى عنيها يعنى؟؟ الحب أكبر من كده بكتير..
الحب ان حبيبتى تجيب لى قميص جديد فى عيد ميلادى وانى أحول لها خمسة جنيه رصيد فى عيد ميلادها
الحب انى دايما أمشى بفلوس مجمدة عشان هيه اللى تدفع تذكرة المترو
الحب انى دايما اروح الحمام فى نهاية قعدتنا فى الكافتريا عشان هيه اللى تحاسب
الحب انها تقول لى باحبك .. وساعتها اكون باخلص المستوى التاسع فى لعبة التعبان بتاع الموبايل
الحب حاجات كتير أعمق من مجرد ورد وكلام فاضى
افهموها بقى